حلمات

إداري
طاقم الإدارة
مشرف
إنضم
Jun 28, 2024
المشاركات
2,351
مستوى التفاعل
43
النقاط
48
لطالما كنت استمتع مع كس زوجة الديوث الذي كان يسكن في عمارتنا و كنت انا شاب اعزب في قمة محنتي و هو رجل متزوج يملك امراة جميلة جدا لكنه لم يكن يملك المقدرة الجنسية الكافية التي تطفئ ذلك الفوران الجنسي الذي تحمله زوجته .. و كانت زوجته جميلة جدا ذات ملامح اوروبية و بياض حليبي مدهش جعلني اراقبها كلما خرجت من بيتها او اطلت من نافذتها الى ان جاء زوجها و طلب مني استفسارات عن سبب ملاحتي بنظراتي لزوجته و انا اضطربت و كنت انفي الامر و اجزم انه لا يوجد اي شيء من من هذا لكنه فاجاني لما صارحني انه ديوث و يحب ان يرى زوجته تتناك لكنه يبحث عن الشاب المناسب ..


و عرفت اني الشاب المناسب لانني جاره و يعرف اني شخص كتوم و اخربني ان زوجته ايضا تبحث عن نياك و كنت ارغب في كس زوجة الديوث و في ذلك اليوم في المساء كنت في غرفة نومهما و زوجته في حضني عارية كما ولدتها امها . و نظرت الى صدرها الابيض الجميل المكنوز و الى فخديها و كسها الشديد البياض المحلوق على اخر شعرة و زبي كان مثل الخيارة واقف و كبير ولما اخرجته احسست ان زوجها كان سعيد لانه يعتقد انه وفق في اختياره لي و لم يبقى الا ان ابرهن حين ادخل زبي في كس زوجة الديوث وتركتها تمص و ترضع و انا احترق من الشهوة و اللذة الجنسية .


و م كانت لذتي عالية و انا ادفع زبي في كس زوجة الديوث و هي تفتح لي رجليها لارى ذلك الكس الملحوق المبلول بقوة اما زوجها فكان ينظر و يلعب بزب مرتخي لا يتجاوز طوله عشرة سنتيمات و انا احس نفسي كانني اسد .. و سرعان ما اسمعتني اسخن غنجاتها اه اح اه اه و هي تزيد في محنتي الجنسية العالية اصلا و انا اكمل ادخال زبي بقوة في ذلك الكس الساخن جدا و في كل مرة اتوق الى لعق فمها و لسانها و امص حلماتها و زبي يدخل في كس زوجة الديوث الذي لم ينتصب زبه رغم حرارة الموقف و المحنة الجنسية التي كنا فيها في اقوى نيكة ممكنة ثم رفعتها على زبي و علقتها عليه و انا هائج


و قد اشبعتها بالزب من كل الجهات و بكل الاوصاع الجنسية التي جالت في خاطري و هي تواصل الصراخ بكل حرارة و زوجها الديوث بدا يسخن و عرفت ان شهوته ثقيلة و تتطلب وقت حتى يشعر باللذة و كنت انا اسعد رجل في العالم في ذلك النيك الساخن جدا .. ثم احسست ان زبي يريد ان يكب المني و من دون ان اخبرها اخرجته و وضعته في فمها مباشرة و هي ادخلت الراس و كان فمها ايضا ساخن و قذفت فيه شهوتي بكل حرارة و تركت زوجها يقرب زبه حتى يستمني في فمها و كانت نيكة حلوة جدا مع كس زوجة الديوث
 
عودة
أعلى