حلمات

إداري
طاقم الإدارة
مشرف
إنضم
Jun 28, 2024
المشاركات
2,351
مستوى التفاعل
43
النقاط
48
حكايات قحبة – حلقة 24 : من بعد الجنس الفموي جاري كمال كيولي باغي أكثر و أكثر
فاش حسيت بزب كمال قرب يقذف هزيت ليه زبو على كرشو و بديت نمصمص و نلحس ليه قلاويه حتا قذف بكثااافة على بطنو و بدقا زبو كيرتاعد و ينقز فبلاصتو لوقت طويل عاد باش ترخى ليه و هو بقا جالس كيلهث و كيشووف فيا و أنا نوض و مشيت جبت كلينكس و نقيت ليه المني من على بشرتو و هو يقول ليا بلي عمر مرتو فحياتها ممصات ليه زبو و فأي مرة كان كيقولها ليا كانت كتقول ليه لا مالني بنت ليك أنا قحبة و لا جايبني من الزنقة .. جاتني الضحكة و لكن شديتها و قلت ليه أو سي كمال مسكين محن معا راسك ..منين شفتو باقي باغي يطول و يجلس عندي قلت ليه خاسك تمشي قبل ما يجيو البنات و قبل متعيق بيك مراتك راك معايا ..
هو يجمع زبو و سد سلسلة ديال سروال و ناض و قال ليا بلي ضروري غادي يرجع عندها و هادي غير البديا أوأنا نقول ليه و لكن المرة جاية يتاصل و يعلمني حيت ماشي كل نهار غادي يقدر غير يجي و نخدمو و هو يخرج تيليفونو و قال ليا نعطيه نمرة ديال تيليفوني و شفتو بلي دخلني بسمية ديال راجل و أنا نحبس الضحكة و منين حليت الباب الرجال خرج بسرعة كبيرة باش ميشوفو حتا واحد و منين سديت الباب بقيت كنضحك و كنشوف فهاد 300 درهم لي خديت فهاد عشرة دقايق ..
كملت تنظيف البيت و منين جاو البنات لقاوني أنا لابسة و موجدة راسي باش نخرج و منين قلت ليهم على جارنا كمال كلهم بقاو كيضحكو و قالو أخيرا الرجال تشجع عرفتي ديما كنشوفو كيشوف فينا بحال باغي ياكلنا ههه .. منبعد قلت ليهم بلي اليوم غادي نتعطل كيما العادة بلا ميتسناوني لعشا و منين كنت خارجة من باب العمارة تلاقيت كمال و مراتو لي شادة ليه فيديه داخلين و انا نغمزو بلا متشوفني مرتو و هو ولا لونو حمر و كان كيحاول يبين بلي مكيشوفش فيا .. قلت ليها سلام لالة حنان و هي سلمات عليا غير بزز و أنا كنت كنسلم عليها غير باش نفقصها حيت عارفاها مكتحملنيش أنا و البنات و من بعد مشيت و أنا كنضحك و شفت كمال كيشوف فيا كيبحال لي عارفني فين غادة و كرهش هو لي يكون فبلاصة هادا لي غادي ندوز معاه الليلة و قلت ليه فراسي غير جمعهم و جيبهم و أنا نبرعك ..
منين وقفت فبلاصة ديالي المتعودة فالشارع الرئيسي و بديت ندخن سيجارة وقفات عليا سيارة فيها جوج شباب كانو باينين بحال المراهقين و لكن السيارة لي كانو سايقين كانت باينة غالية بزااف و بزربة عرفت بلي هادو ولد شي واحد مرفح باغين يفوجو هاد الليلة قالو ليا نطلع قلت ليهم خلصو فالأول و منين شفت دري لي سايق جبط بصطام عاامر فلوس طلعت و أنا كنضحك و قلت ليهم كيما العادة يخلصو النص الأول ومنين شديتهم فيدي و دخلتهم فصاكي قلت ليهم يزيدو فالموسيقى و بديت نغني و نشطح معاهم و الدري لي كان سايق كان كيسوف بسرعة خيالية و منين وصلنا لواحد الدار قال ليا الدري لي سايق بلي الدار ديالو خاوية دابا و باغيني نمتعو هو وصاحبو ..
يتبع ..
 
عودة
أعلى