حلمات

إداري
طاقم الإدارة
مشرف
إنضم
Jun 28, 2024
المشاركات
2,154
مستوى التفاعل
39
النقاط
48
حكايات قحبة – حلقة 26 : دور الشاب الثاني جا باش يحويني حتا هو
منين أمين كمل القذق و ترخى لي زبو و جمع أنفاسو ناض من حدايا و فاش كان كيلبس سروالو قال ليا باقي عند شي جهد لصاحبي و انا نحط صبعي الوسطاني على شفرتي و قلت لي هاد الطبون مكيعياش أ زين و هو يبقا يضحك و منين خرج من البيت سمعتو كيقول لصاحبو راه وجدتها ليك سير كمل الشغل و سمعت الضحيك و هضرة خافتة و من بعد دخل صابحو الثالي لي كان سميتو مراد و كان واضح بلي هو حشومي على صاحبو و منين بقا واقف كيشوف فجسمي العريان و ميتحركش قلت ليه أجي لعندي بدا يقرب بشوية بشوية حتا ولا مدد فوقي و بدا يفلورطي معايا ببطئ و كان ناعم ماشي بحال صاحبو أمين لي يلاه حواني دابا ..
من بعد ما بستو ناض و بدا كيحيد فحوايجو بسرعة و من بعد حط يديه على صدري و كان كيتصرف بحال إلا هادي أول مرة غادي يشد بزازل حقيقية بين يديه و كان كيحاول ميبينش ليا التوتر ديالو و هي منين شفت التردد ديالو بديت كنتنفس باش تخلي بزازلي يوليو يتحرو بإغراء قدامو أو هو بتررد حط يديه على بزازلي البيضا الطرية و بدأ كيدلكهم بين يديه و كيمرر الابهام ديالو على الحلمات ديالي لي ولا بحال الحجرات بسباب حركات أصابعه الخفيفة و منين لاحظ بلي ولا حلماتها منتصابين بديت أنا كنتنهدات هاديك الساعة بدا كيبوسني مراد من عنقي و فاش حطيت يدي على شعرو و جبدتو لعندي هبط وجهو بين بزازلي و شد كل بزولة بوحدها و لحسها و رضعني منها حتى سخنت حتا أنا بزااف و فاش هبط وجهو لبين فخادي و لقاني مبللة و جاهزة للنيك بسبابا صاحبو أمين لي يالاه حواني دابا شوية فاجئني فاش حط لسانو على الشفرات ديالي و بدا كيلحسهم ليا و يمصمصهم و أنا حيت مكنتش متوقعاه عادي ياكل ليا طبوني طلعات معايا الرعشة و بديت كنتغنج بسميتو و كتشجعو ميحببسش و يكمل و هو هاديك الساعة صافي كان زبو غادي يتقب ليه سروالو .. هاديك الساعة حليت ليه السلسلة ديالو و من بعد خرجتو ليه من البوكسر .
و منين شفت الحجم ديالو تفاجئت حيت هو كان شاب عندو 19 سنة تقريبا و نحيف متوقعتش يكون حجم زبو طويل لهاد الدرجة و أنا خديت وقتي و عطيت لزبو مساج سخووون حتا بدات قطرات المني تخرج ليه من راس زبو و من و بديت أنا كنمص و هو كيحرك الجسد ديالو باش يدخل زبو حتى يوصل لحلقي و أنا كنت كنغرغر عليه حيت عارفاه كيعجبو الحال منين كندير هاكاك و كان واضح هادشي من الطريقة لي كان كيغوت بها و انا جاني زبو بنين و مقدرتش نحب من مصو و لكن منين حسيت بلي باغي يحويني حبست و هو يهزني من خصري و رماني فوق السرير و انا حليت ليه رجلي على الأخر و قلت ليه حيت زبو طويل بزااف يدخلو بشوية فالأول أو من بعد يقدر يدير لي بغا …
حط زبو على شفراتي و منين بدا يدخلو فثقبتي بدا كيدخل بشوية بشوية و خلاني نعض على شلقومة ديال فمي من كثرة الشهوة أوووه و فاش كان زبو كلو مغروس فأعماق أعماق طبوني لفيت رجلي على خصرو و قلت ليه يتحرك ..
يبتع ..
 
عودة
أعلى